خيرت الشاطر

خيرت الشاطر

فيما اعتبر تراجعا عن تصريحاته التي شكلت صدمة في الرأي العام التي قال فيها إن الإخوان جاهزون للكفاح المسلح إذا فاز الفلول بالرئاسة طالب المهندس خيرت الشاطر المرشح المستبعد من رئاسة الجمهورية المجلس العسكرى بالحياد وعدم تكرار ما تعرض له من ظلم اثناء النظام السابق، قائلا “لا يجب أن تكون اداة لذبحي مرة ثانية مؤكدا انه إذا تم استبعاده من الترشح للرئاسة سيتم انتخاب الدكتور محمد مرسي وانه سيكون اول المؤيديين له والداعمين لمشروع النهضة.

وأضاف الشاطر فى تصريحات له – الاثنين – “إن الإخوان المسلمين والحرية والعدالة قيادة وافرادا فى خدمة شعبهم لا ينفصلون عنه ويخدمونهم وأن الاخوان ينحازون للشعب فقرائهم قبل اغنيائهم ومهما حاول المستبدون ان يحدثوا الوقيعة بيينا وبين شعبنا نقول لهم ان الله لا يصلح عمل المفسدين”.

واضاف ” نحن كنا مشغولون بوضع خطط وبرامج لمستقبل ونهضة مصر حتي ونحن في السجون ” .

وطالب الشاطر بالارتباط بمشروع النهضة والمنهج وليس بالأشخاص مشيرا إلي أن هناك حرب شرسة ضد الاسلاميين عامة والمصريين بصفة خاصة ويلعب الإعلام دورا كبيرا في هذه الحرب  مؤكدا أننا لن نتأثر بهذه الحرب ولن تتأثر معنوياتنا بذلك مؤكدان هذا المشروع لكل المصريين سيشاركوا في تنفيذ مشروع النهضة لأنه ليس ملكا للإخوان أو حزب الحرية والعدالة وإنما ملك لكل المصريين .

وأكد المهندس خيرت الشاطر المرشح المستبعد من لرئاسة الجمهورية أن حزب الحرية والعدالة سيحول مصر بعد انتخابات الرئاسة إلي مؤتمرات واسعة وورش عمل مفتوحة لوضع آليات تنفيذ مشروع نهضة مصر وتحويله إلي واقع عملي ملموس.

– 

>>>الـعودة “للصفحة الرئيسية”<<<