سامح عاشور

شكل مجلس النقابة العامة للمحامين، لجنة للسفر إلى المملكة العربية السعودية، بعد التنسيق مع الجهات الدبلوماسية والقضائية بالسعودية، لتيسير الالتقاء بالمحامي المصري أحمد الجيزاوي، المقبوض عليه من قبل السلطات السعودية بتهمة حيازة مواد مخدرة محظورة أثناء توجهه لأداء عمرة بالسعودية، والاستماع إلى أوجه دفاعه، على أن تعرض اللجنة على مجلس النقابة تقريرًا فور عودتها بما استقصته من حقائق.

وأوضح المجلس، خلال البيان الصادر عقب اجتماعه الذي عقده مساء الخميس، أن القلق إزاء ما تردد من أنباء حول اعتقال أحمد الجيزاوي المحامي بمطار جدة، دعاه إلى الانعقاد، وغموض هذه الأنباء استدعى تحركًا فوريًّا من النقيب والأمين العام المساعد.

واستمع المجلس، خلال الاجتماع، لكلمتي مقرري الحريات، ومقرر لجنة حقوق الإنسان، معلنًا التزامه المبدئي بكفالة حق الدفاع لكل مصري، لاسيما إن كان محاميًا، ويُزيد من هذا الالتزام ما عُرف عن المحامي المقبوض عليه من دأب في الدفاع عن قضايا الحريات والتصدي لمشكلات المصريين بالخارج.

وأضاف المجلس، في البيان، أن هذا الالتزام أبعد ما يكون عن التسرع في الحكم الأمر، بل يوجب التروي في اتخاذ الملائم من التدابير حيال الواقعة المنسوبة للمحامي، والتي لاتزال قيد التحقيق الذي لم يتوافر عنه القسط الكافي من المعلومات.

وتعهد المجلس، خلال البيان، بتقصي الحقائق، وذلك من خلال الاتصال بأسرة المقبوض عليه، وتوثيق رواية ذويه بوسائل الإعلام المختلفة، والاتصال بمكتب المحاماة السعودي المنوط به الدفاع عن الزميل وفق القانون السعودي ومعرفة تطورات التحقيق أولًا بأول.

وأكد المجلس أنه سيخاطب السفارة السعودية بالقاهرة والسفارة المصرية بالسعودية لإمداد النقابة بما لديهم من أوراق أو معلومات تخص موضوع التحقيق، وإيفاد لجنة تضم 5 أعضاء وهم: محمد الدماطي وكيل المجلس، وصلاح صالح وعبد العزيز الدريني وإيهاب البلك وخالد أبو كريشة، أعضاء مجلس النقابة العامة، للسفر إلى المملكة العربية السعودية بعد التنسيق مع الجهات الدبلوماسية والقضائية بالسعودية لتيسير الالتقاء بالزميل والاستماع إلى أوجه دفاعه.

على أن تعرض اللجنة على مجلس النقابة تقريرًا فور عودتها، وترسل نسخة من هذا البيان إلى كل النقابات الفرعية لإحاطة الزملاء بأن الأمر على رأس أولويات مجلس نقابتهم.

من جانبه أكد عبد العزيز الدريني، مقرر لجنة الشؤون السياسية بنقابة المحامين، وأحد أعضاء الوفد المقرر سفره إلى جدة، أن هدف الوفد الرئيسي معرفة تفاصيل القضية والتهمه المنسوبة إلى «الجيزاوي» والسماع منه مباشرة عن مدى صحة ما نُسِبَ إليه من تهم وحيازة أقراص مخدرة.

وأشار «الدريني» إلى أن نقابة المحامين تستشعر حالة من الغموض في القضية، لهذا قرر المجلس إرسال الوفد إلى الأراضي السعودية لمعرفة الحقيقه كاملة وللاطلاع على أوراق القضية بشكل مباشر.

>>>الـعودة “للصفحة الرئيسية”<<<